الحلقة الرابعة

لأن كرة القدم هى اللعبة الشعبية الأولى فى العالم، ولأن كأس العالم لكرة القدم من الأحداث الرياضية التى ينتظرها العالم بشغف كل أربع سنوات، فقد قررت أن أسرد لتاريخ كأس العالم من جميع الجوانب فى حلقات أتمناها تنال رضا القارئ....

الحلقة الرابعة

الحلقة الرابعة

حكاية ثانى كأس للعالم ( إيطاليا 1934)

كما أسلفنا فإن إقامة كأس العالم 1930 فى أورجواى بقارة أمريكا الجنوبية  البعيدة عن دول أوروبا أدى إلى عزوف دول عدة عن التواجد فى النسخة الأولى علما بأن تلك كانت النسخة الوحيدة بنظام الإستضافة على حساب الدولة المنظمة دون تصفيات سابقة للمونديال، وقد ضغط بنيتو موسولينى من أجل إقامة النسخة الثانية للمونديال فى إيطاليا هادفا من وراء ذلك التمهيد لفوز إيطاليا بالبطولة مما قد يحقق له مكاسب سياسية على المستوى الشعبى.

شهدت تلك النسخة غياب الأورجواى التى رأت أن تبادل إيطاليا الغياب عن النسخة التى تستضيفها طالما غابت إيطاليا عن النسخة التى استضافتها الأورجواى، وشهدت كذلك غياب إنجلترا مهد كرة القدم وهو الغياب الذى ظل قائما حتى نسخة 1950!!!!

كان عدد الفرق المشاركة فى تلك النسخة 16 فريق وكان نظام البطولة أن تكون الجولة الأولى فى البطولة إقصائية بمعنى أن ثمانى فرق يقابلون ثمانى فرق  من مباراة واحدة بنظام خروج المغلوب ليكون الدور التالى هو دور الثمانية....

تم منح قارة أوروبا 12 مقعد من أصل 16 مقعد والباقي منح لقارة الأمريكتين الشمالية والجنوبية (3 بطاقات) وبطاقة واحدة لقارتي آسيا و أفريقيا (بما فيهم تركيا). وفي هذه البطولة، تمت إعادة أول مباراة في تاريخ البطولة في الدور الربع النهائي في المباراة التي أقيمت بين إيطاليا و إسبانيا بعدما انتهت المباراة الأولى بالتعادل 1-1 بعد تمديد الوقت.

على الرغم من استضافته للبطولة إلا أن إيطاليا خاضت تصفيات التأهل وهي المرة الوحيدة الذي يشارك فيها المستضيف في تصفيات التأهل. تم إقامة التصفيات على أساس التوزيع الجغرافي. بانسحاب تشيلي وبيرو فقد تأهلت الأرجنتين والبرازيل من دون خوض مباريات في التصفيات.

ما  هى الفرق ال16 فى هذه البطولة؟

من أوروبا  12  منتخب (فرنسا /ألمانيا /النمسا /المجر/ هولندا / تشيكوسلوفاكيا/  إيطاليا / بلجيكا/  رومانيا/  إسبانيا/  السويد / سويسرا )،

أمريكا الجنوبية ( البرازيل / الأرجنتين)

إفريقيا ( مصر وهى أول نسخة تشارك فيها مصر من أصل ثلاث نسخ حتى الان وهى نسخ 1934 و1990 و2018) ومن الصدف أن نسختين من الثلاث ( 1934 و1990) كانت البلد المستضيف هو إيطاليا

أمريكا الشمالية (  الولايات المتحدة الأمريكية)

انطلقت البطولة فى 27 مايو 1934 واستمرت إلى 10 يونيو

فرق دور الثمانية هى :

شهد هذا المونديال حادثة فريدة، بتأهل ثمانية منتخبات أوروبية إلى الدور ربع النهائي، وهي المرة الوحيدة التي يحدث فيها هذا الأمر، وذلك بعد وصول منتخبات إيطاليا وإسبانيا والنمسا والمجر وتشيكوسلوفاكيا وسويسرا وألمانيا والسويد.

فرق دور قبل النهائى:

بلغت منتخبات إيطاليا والنمسا وتشيكوسلوفاكيا وألمانيا الدور نصف النهائي للبطولة، وتغلب حينها المنتخب الإيطالي على نظيره النمساوي بهدف نظيف، في حين فازت تشيكوسلوفاكيا بثلاثة أهداف مقابل هدف وحيد على ألمانيا.

النهائى:

أقيمت المباراة النهائية على أرضية الملعب الدولي في العاصمة الإيطالية، روما، وتمكنت تشيكوسلوفاكيا من تسجيل الهدف الأول في المباراة عبر اللاعب أنطوان بيوك، عند الدقيقة 71، قبل أن تتعادل إيطاليا عبر رايموندو أورسي، عند الدقيقة 81، ليحتكم الفريقان إلى أشواط إضافية.

حسمت إيطاليا المواجهة عبر الأشواط الإضافية، بتسجيل الهدف الثاني عبر اللاعب أنجيلو شيافيو، عند الدقيقة 95، لتتوج باللقب العالمي الأول في تاريخها.

ماذا كان حال مصر فى تلك البطولة وكيف وصلت للمونديال؟

فى هذه الأثناء كان منتخب مصر هو أول منتخب عربى وأفريقى يشارك فى كأس العالم، وذلك بعد فوزه فى التصفيات على منتخب فلسطين، الذى كان مؤلفاً من مجموعة من اللاعبين اليهود والبريطانيين، بسبعة أهداف مقابل هدف ذهاباً فى القاهرة، وأربعة أهداف مقابل هدف فى الإياب بمدينة تل أبيب، قبل أن تصبح عاصمة لدولة الاحتلال التى لم تكن تأسست وقتها، لتكون النتيجة الإجمالية 11 / 2 لمصر.

أما فى المونديال نفسه فقد خرجت مصر من البطولة بمباراة وحيدة أقيمت بمدينة نابولى على ملعب " جيجوريا"بنظام خروج المغلوب إذ خسرت مصر من المجر بأربعة أهداف للمجر مقابل هدفين لمصر من نصيب عبد الرحمن فوزى الذى أصبح أول لاعب عربى وأفريقى يسجل فى تاريخ كأس العالم.

عبد الرحمن فوزى 1909-1988

تشكيل منتخب مصر تكون من مصطفى كامل منصور- على كاف – حميدو تشارلي - حسن الفار - إسماعيل رأفت - حسن رجب - محمد لطيف - عبد الرحمن فوزي - مختار التتش - مصطفى كامل طه - محمد حسن.

من مفارقات تلك الدورة أن إيطاليا لعبت 3 مباريات فى فترة زمنية أربع أيام ، ومن المفارقات كذلك تهديد موسولينى لمدرب منتخب إيطاليا قائلا له : " أنت المسئول الوحيد عن النجاح، ولكن ليكن الرب فى عونك إذا انتهى الأمر بفشلك"

إحصائيات البطولة: تم تسجيل 70 هدف فى 17 مباراة